منتدى خدمة الاسلام

مرحبا بك زائرنا الكريم

style=position:

>اعوذ بالله من الشيطان الرجيم {اَللَهُ لا إِلَهَ إلا هو اَلحي ُ القَيَوم لا تأخذه سِنَةٌ ولا نوْمٌ لَّهُ مَا فيِِ السَمَاوَاتِ وَمَا في اَلأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَينَ أَيدِيهِمْ ِوَمَا خَلْفَهم وَلا َيُحِيطُونَ بشَيءٍ مِنْ علمِهِ إِلاَ بِمَا شَآء وَسعَ كُرْسِيُّهُ السَمَاوَاتِ وَالأَرضِ وَلاَ يَؤُدُه حِفْظُهُمَا وَهُوَ العَليُّ العَظِيمُ}
لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا . بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشرالإسلام
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
اللهم اغثنا غيثا مباركا و لا تجعلنا من القانطين
ألا بذكر الله تطمئن القلوب فاطمئني يا قلوب.. بذكر علام الغيوب.. ولتخضعي في النداء.. في الشروق وفي الغروب.. ولتسلكي خير الدروب .. ولتذكري رب السماء.. ذكراً كثيراً في الرخاء.. لتسلمي هول الخطوب.. وما أصابك من بلاء.. ففيه تكفير الذنوب.. ولتحذري درب الشقاء.. ففيه والله العناء.. ولتستري كل العيوب.. لا تبالي حينما ..تبكي العيون على الذنوب.. أما علمت بأنه.. ثمار ذكرك للرحيم.. ( ضياء قلبٍ..وسعة عيشٍ..وتفريجٍ للكروب..) وبه الدواء لكل داء..وبه شفاء للسقيم.. وهو السبيل إلى النجاة..وهو الطريق المستقيم.. ** سبق المفردون ..فسابقي نحو الكريم ** واشتري الجنات بالذكر العظيم.. لا يكن حظك منه.. كحظ مسكين عقيم
الـحب الـذي يـبدأ فـي الشـارع**يـنتهي فـي الشـارع والـحب الـذي يـبدأ فـي الـهاتف**يـنتهي فـي الـهاتـف والـحب الـذي يـبدأ فـي الـنت**يـنتهي فـي الـنت ... والـحب الـذي يـأتي مـن الـنوافذ**يـرحل مـن الـنوافذ والحب الذي يأتى من البيوت**لا ينتهى إلى أن نموت فـاحـرصوا عـلى رٌقـي الـبدايـات **كـي لاتـؤلـمكم الـنهايات

قصة عجيبة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ، عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض روحها ، هنا لم يتمالك نفسه فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ، غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له ، فقبض روح الأم ومضى ، كما أمره ربه: (لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون) بعد هذا الموقف - لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويله . عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله بالعيش بعد هذا العمر المديد ،ولم يعلم بأنه لم يتبقى من عمره إلاَّ لحظات . فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً: فبعزتي وجلالي إنَّ الذي أبكاك هو الذي أضحكك سبحانك ربي ما أحكمك

ازرار التصفُّح

دعاء الهم والغم والكرب والحزن : من دعاء النبى صلى الله عليه وسلم ( الهم فارج الهم وكاشف الغم مجيب دعوة المضطرين ، رحمن الدنيا و الآخرة ورحيمهما ، أن ترحمنى فأرحمنى رحمة تغنى بها عن رحمة من سواك )) \/\/\/\/\/\/\/\/ دعاء للكروب الشديدة : (( لا إله إلا الله العظيم الحليم ، لا إله إلا الله رب العرش العظيم ، لاإله إلا الله رب السموات ورب الأرض ورب العرش الكريم )) . \/\/\/\/\/\/\/ دعاء البلاء والغم : (( لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين )) . دعاء لمن أصابه هم أو حزن : (( الهم إنى عبدك إبن عبدك إبن أمتك ، ناصيتى بيدك ، ماض فى حكمك عدل فى قضاؤك ، أسألك الهم بكل إسم هو لك ، سميت به نفسك أو أنزلته فى كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو إستأثرت به فى العلم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبى ونور صدرى وجلاء حزنى ، وذهاب همى وغمى )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء المكروب : (( الهم رحمتك أرجو فلا تكلنى إلى نفسى طرفة عين ، وأصلح لى شأنى كله ، لا إله إلا أنت )) . دعاء إزالة الهموم : (( يا حى يا قيوم ، برحمتك أستغيث )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء من أصابه كرب وشدة : (( الله ربى ، لاأشرك به شيئا )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء لدفع هم الدنيا والأخرة : (( حسبى الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم "" سبع مرات "" )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\ من دعاء الرسول عليه الصلاة والسلام فى الكرب : (( اللهم إليك أشكو ضعف قوتى وقلة حيلتى وهوانى على الناس ، يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين ، و أنت ربى ، إلى من تكلنى ، إلى بعيد يتجهمنى ؟ أم إلى عدو ملكته أمرى ، إن لم يكن بك غضب على فلا أبالى ، غير أن عافيتك هى أوسع لى ، أعوذ بنور وجهك الذى أشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا و الأخرة ، أن يحل على غضبك ، أو ينزل بى سخطك ، لك العتبى حتى ترضى ، ولا حول ولا قوة إلا بك )) . ))

المواضيع الأخيرة

» التكنولوجيا الحيوية في مجال تربية الأسماك
الأربعاء أكتوبر 12, 2011 9:50 pm من طرف kamaran

» معلومات غريبه عن بعض الحيوانات
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:45 am من طرف عبدالله عمر

»  لماذا لا يقع العنكبوت في شباكه الخاصة ؟؟
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:44 am من طرف عبدالله عمر

» كيف تنام بسرعة ؟
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:43 am من طرف عبدالله عمر

» Proverbi
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:21 am من طرف عبدالله عمر

» Non arrendiamoci
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:17 am من طرف عبدالله عمر

» L'AMICIZIA
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:11 am من طرف عبدالله عمر

» BUON GIORNO
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:01 am من طرف عبدالله عمر

» Perche' Ho Scelto L'islam
الخميس سبتمبر 15, 2011 3:58 am من طرف عبدالله عمر

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 414 مساهمة في هذا المنتدى في 273 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 39 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Ramyex فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الأربعاء يوليو 31, 2013 11:17 pm

الصحف اليومية

New Page 1

القدس

الأيام

الاقتصاديه

اليوم

 الشرق الاوسط

cnn

bbc

اخبار الخليج

العربيه

البيان

الجزيرة

المدينة

الرياض

الوطن

عكاظ

الوطن

الرايه

سيدتي

 

عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

الاقصى

ساعة

الصحف اليومية

New Page 1

القدس

الأيام

الاقتصاديه

اليوم

 الشرق الاوسط

cnn

bbc

اخبار الخليج

العربيه

البيان

الجزيرة

المدينة

الرياض

الوطن

عكاظ

الوطن

الرايه

سيدتي

 


    مع الفقراء والمستضعفين

    شاطر

    عبدالله عمر
    Admin

    عدد المساهمات : 129
    تاريخ التسجيل : 21/11/2010

    مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف عبدالله عمر في الجمعة يناير 21, 2011 12:05 pm

    [size=24][/size
    ومنذ القدم عانت البشرية من الطبقية والاستعلاء الطبقي والعنصري وقسم بنو الإنسان إلى طبقات على أسس اجتماعية واقتصادية ، وتعالى ذوو المال والجاه والمكانة الاجتماعية والنفوذ على الفقراء والمستضعفين ، كما كانت طبقة الأسياد والعبيد أشد الطبقات تباعداً . . وفي مجتمع مكة الذي بعث به محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) هادياً ومنقذاً للبشرية ، كانت الطبقية والاستعلاء والكبرياء على أشدّها . .
    وكانت الدعوة الإسلامية وسلوكية الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) المنقذ ، ثورة على الطبقية والاستعلاء والتسلط . فالدعوة الإسلامية تعاملت مع الإنسان كإنسان ، بغض النظر عن نسبه وماله ، ونظرة المجتمع إليه . . فمبدأ تكريم الإنسان وإحترام شخصيته وإنسانيته هو الأساس الذي انطلقت منه الدعوة ، ونطق به كتابها العظيم : (ولقد كرّمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلاً )(الإسراء / 70) .
    (يا أيُّها الناس إنّا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) (الحجرات / 13) .
    وحين وجد الفقراء والمستضعفون مبادئ العدل والمساواة بين بني الإنسان ، واحترام إرادة الإنسان وحريته وحقّه في الحياة في تلك الدعوة ، وأنَّ هذا الدين لا يفرّق بين فرد وآخر إلاّ بقدر ما يحمل ذلك الإنسان من خير وإصلاح واستقامة ، وجدوا في هذه الدعوة المنقذ من الظلم والاضطهاد والطبقية والجاهلية البغيضة ، فآمنوا وصدقوا محمداً (صلى الله عليه وآله وسلم) واتبعوا النور الذي أنزل اليه ، فوجدوا فعله وسلوكه وتعامله معهم كأحدهم . . وهو في سلوكه ومنهج حياته العملي كمبادئ دعوته التي ينادي بها ، فالقول والعمل في دعوته سواء . .
    لقد كانت تلك الدعوة ثورة على مفاهيم المجتمع الجاهلي ، وأخلاقيته المتخلّفة . . فكان محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) يدعو عظماء مكة ، كما يدعو العبيد والفقراء والمستضعفين للايمان ، يدعو وينادي بأنهم جميعاً يجب أن يكونوا متساوين في الحقوق والواجبات . . فكان يعقد الاجتماعات ، ومجالس اللقاء مع أتباعه الفقراء ، ويجلس معهم كأحدهم ، ويحاورهم ويشاورهم ويعلّمهم . .
    رأى أكابر المشركين في مكة تلك الظاهرة الغريبة في حياتهم فأثارت غضبهم وخوفهم على مكانتهم الطبقية والاستعلائية ، ورأوا تزايد أصحاب محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وانتشار الدعوة ، وأنّ التيار الإسلامي يوشك أن يكتسح البنية القديمة للمجتمع الجاهلي ، فشن أولئك المستكبرون حملة استخفاف بمحمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وبأصحابه ، فرد عليهم الوحي مثبتاً مبادئ الدعوة الداعية لاحترام الإنسان ، والرافضة للطبقية والاستعلاء على الآخرين . .
    لقد طلبوا من النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) أن يطرد أولئك الفقراء والمستضعفين من مجلسه ، ليؤمنوا به ، ويجلسوا معه ، فإنّهم لا يجلسون في اجتماع يحضره هؤلاء الفقراء والمستضعفون .
    قال ابن إسحاق راوياً تلك الحوادث من مجتمع مكة : «وكان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إذا جلس في المسجد ، فجلس إليه المستضعفون من أصحابه : خباب ، وعمار ، وأبو فكيهة ، ويسار مولى صفوان بن أمية ، وصهيب ، وأشباههم من المسلمين ، هزئت بهم قريش ، وقال بعضهم لبعض : هؤلاء أصحابه كما ترون ، أهؤلاء مَنَّ الله عليهم مِن بيننا بالهدى ودين الحق ، لو كان ما جاء به محمد خيراً ما سبقنا هؤلاء إليه ، وما خصهم الله به دوننا ، فردّ القرآن على أولئك المستكبرين الطغاة بقوله : (ولا تطرد الذين يدعون ربّهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ما عليك من حسابهم من شيء وما من حسابك عليهم من شيء فتطردهم فتكون من الظالمين * وكذلك فتنا بعضهم ببعض ليقولوا أهؤلاء مَنَّ الله عليهم من بيننا أليس الله بأعلم بالشاكرين * وإذا جاءك الذين يؤمنون بآياتنا فقل سلام عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة انّه من عمل منكم سوءاً بجهالة ثمّ تاب من بعده وأصلح فانّه غفور رحيم )(1) .
    إنّ الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) لا يريد أن يضفي على نفسه مظاهر السلطة والأبهة والحواجز النفسية التي يلجأ إليها الحكام لايجاد الهيبة والسطوة والرعب في نفوس المحكومين للسيطرة عليهم . . إنّه ينطلق في علاقته من الحبّ والاحترام ، وليس من السطوة والتسلط ووضع حواجز الأبهة والكبرياء . . فتلك أزمة الحكام المستبدين . . والقرآن يرفض تلك الأخلاقية المريضة ، وينادي باحترام الانسان وتكريمه .
    البلاغ
    (

    زائر
    زائر

    رد: مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف زائر في الإثنين يناير 24, 2011 6:04 pm

    جزاك الله خيرا

    سوسو سلامونتى

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 24/01/2011

    رد: مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف سوسو سلامونتى في الإثنين يناير 24, 2011 6:35 pm

    بارك الله فيك


    زائر
    زائر

    رد: مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس فبراير 03, 2011 8:05 pm

    جزاك الله خيرا

    نبيلة محمود خليل

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 23/11/2010

    رد: مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف نبيلة محمود خليل في السبت فبراير 05, 2011 11:04 am

    السلام عليكم

    كل الشكر والتقدير لك بارك الله فيك

    زائر
    زائر

    رد: مع الفقراء والمستضعفين

    مُساهمة من طرف زائر في الجمعة مارس 04, 2011 4:01 pm

    بارك الله فيك

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 5:10 am