منتدى خدمة الاسلام

مرحبا بك زائرنا الكريم

style=position:

>اعوذ بالله من الشيطان الرجيم {اَللَهُ لا إِلَهَ إلا هو اَلحي ُ القَيَوم لا تأخذه سِنَةٌ ولا نوْمٌ لَّهُ مَا فيِِ السَمَاوَاتِ وَمَا في اَلأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَينَ أَيدِيهِمْ ِوَمَا خَلْفَهم وَلا َيُحِيطُونَ بشَيءٍ مِنْ علمِهِ إِلاَ بِمَا شَآء وَسعَ كُرْسِيُّهُ السَمَاوَاتِ وَالأَرضِ وَلاَ يَؤُدُه حِفْظُهُمَا وَهُوَ العَليُّ العَظِيمُ}
لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا . بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشرالإسلام
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
اللهم اغثنا غيثا مباركا و لا تجعلنا من القانطين
ألا بذكر الله تطمئن القلوب فاطمئني يا قلوب.. بذكر علام الغيوب.. ولتخضعي في النداء.. في الشروق وفي الغروب.. ولتسلكي خير الدروب .. ولتذكري رب السماء.. ذكراً كثيراً في الرخاء.. لتسلمي هول الخطوب.. وما أصابك من بلاء.. ففيه تكفير الذنوب.. ولتحذري درب الشقاء.. ففيه والله العناء.. ولتستري كل العيوب.. لا تبالي حينما ..تبكي العيون على الذنوب.. أما علمت بأنه.. ثمار ذكرك للرحيم.. ( ضياء قلبٍ..وسعة عيشٍ..وتفريجٍ للكروب..) وبه الدواء لكل داء..وبه شفاء للسقيم.. وهو السبيل إلى النجاة..وهو الطريق المستقيم.. ** سبق المفردون ..فسابقي نحو الكريم ** واشتري الجنات بالذكر العظيم.. لا يكن حظك منه.. كحظ مسكين عقيم
الـحب الـذي يـبدأ فـي الشـارع**يـنتهي فـي الشـارع والـحب الـذي يـبدأ فـي الـهاتف**يـنتهي فـي الـهاتـف والـحب الـذي يـبدأ فـي الـنت**يـنتهي فـي الـنت ... والـحب الـذي يـأتي مـن الـنوافذ**يـرحل مـن الـنوافذ والحب الذي يأتى من البيوت**لا ينتهى إلى أن نموت فـاحـرصوا عـلى رٌقـي الـبدايـات **كـي لاتـؤلـمكم الـنهايات

قصة عجيبة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ، عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض روحها ، هنا لم يتمالك نفسه فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ، غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له ، فقبض روح الأم ومضى ، كما أمره ربه: (لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون) بعد هذا الموقف - لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويله . عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله بالعيش بعد هذا العمر المديد ،ولم يعلم بأنه لم يتبقى من عمره إلاَّ لحظات . فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً: فبعزتي وجلالي إنَّ الذي أبكاك هو الذي أضحكك سبحانك ربي ما أحكمك

ازرار التصفُّح

دعاء الهم والغم والكرب والحزن : من دعاء النبى صلى الله عليه وسلم ( الهم فارج الهم وكاشف الغم مجيب دعوة المضطرين ، رحمن الدنيا و الآخرة ورحيمهما ، أن ترحمنى فأرحمنى رحمة تغنى بها عن رحمة من سواك )) \/\/\/\/\/\/\/\/ دعاء للكروب الشديدة : (( لا إله إلا الله العظيم الحليم ، لا إله إلا الله رب العرش العظيم ، لاإله إلا الله رب السموات ورب الأرض ورب العرش الكريم )) . \/\/\/\/\/\/\/ دعاء البلاء والغم : (( لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين )) . دعاء لمن أصابه هم أو حزن : (( الهم إنى عبدك إبن عبدك إبن أمتك ، ناصيتى بيدك ، ماض فى حكمك عدل فى قضاؤك ، أسألك الهم بكل إسم هو لك ، سميت به نفسك أو أنزلته فى كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو إستأثرت به فى العلم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبى ونور صدرى وجلاء حزنى ، وذهاب همى وغمى )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء المكروب : (( الهم رحمتك أرجو فلا تكلنى إلى نفسى طرفة عين ، وأصلح لى شأنى كله ، لا إله إلا أنت )) . دعاء إزالة الهموم : (( يا حى يا قيوم ، برحمتك أستغيث )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء من أصابه كرب وشدة : (( الله ربى ، لاأشرك به شيئا )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\/\ دعاء لدفع هم الدنيا والأخرة : (( حسبى الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم "" سبع مرات "" )) . \/\/\/\/\/\/\/\/\ من دعاء الرسول عليه الصلاة والسلام فى الكرب : (( اللهم إليك أشكو ضعف قوتى وقلة حيلتى وهوانى على الناس ، يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين ، و أنت ربى ، إلى من تكلنى ، إلى بعيد يتجهمنى ؟ أم إلى عدو ملكته أمرى ، إن لم يكن بك غضب على فلا أبالى ، غير أن عافيتك هى أوسع لى ، أعوذ بنور وجهك الذى أشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا و الأخرة ، أن يحل على غضبك ، أو ينزل بى سخطك ، لك العتبى حتى ترضى ، ولا حول ولا قوة إلا بك )) . ))

المواضيع الأخيرة

» التكنولوجيا الحيوية في مجال تربية الأسماك
الأربعاء أكتوبر 12, 2011 9:50 pm من طرف kamaran

» معلومات غريبه عن بعض الحيوانات
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:45 am من طرف عبدالله عمر

»  لماذا لا يقع العنكبوت في شباكه الخاصة ؟؟
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:44 am من طرف عبدالله عمر

» كيف تنام بسرعة ؟
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:43 am من طرف عبدالله عمر

» Proverbi
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:21 am من طرف عبدالله عمر

» Non arrendiamoci
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:17 am من طرف عبدالله عمر

» L'AMICIZIA
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:11 am من طرف عبدالله عمر

» BUON GIORNO
الخميس سبتمبر 15, 2011 4:01 am من طرف عبدالله عمر

» Perche' Ho Scelto L'islam
الخميس سبتمبر 15, 2011 3:58 am من طرف عبدالله عمر

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 414 مساهمة في هذا المنتدى في 273 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 39 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Ramyex فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الأربعاء يوليو 31, 2013 11:17 pm

الصحف اليومية

New Page 1

القدس

الأيام

الاقتصاديه

اليوم

 الشرق الاوسط

cnn

bbc

اخبار الخليج

العربيه

البيان

الجزيرة

المدينة

الرياض

الوطن

عكاظ

الوطن

الرايه

سيدتي

 

عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

الاقصى

ساعة

الصحف اليومية

New Page 1

القدس

الأيام

الاقتصاديه

اليوم

 الشرق الاوسط

cnn

bbc

اخبار الخليج

العربيه

البيان

الجزيرة

المدينة

الرياض

الوطن

عكاظ

الوطن

الرايه

سيدتي

 


    مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    شاطر

    عبدالله عمر
    Admin

    عدد المساهمات : 129
    تاريخ التسجيل : 21/11/2010

    مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    مُساهمة من طرف عبدالله عمر في الجمعة يناير 21, 2011 12:12 pm

    ما رأيكم أن نشتري اليوم مصحفاً ونحمله في جيبنا بإستمرار؛ فوجود المصحف مع المسلم بإستمرار؛ يذكره بالله دائماً، ويساعده على إستغلال أوقاته البينية في التلاوة والحفظ والتدبر، فتراه في السيارة أو القطار فاتحاً مصحفه مقبلاً على كلام ربه، وهو بذلك يطبق سنّة نبوية مباركة.
    ومَن أراد النجاح في الدنيا والفوز يوم القيامة عليه أن يداوم على تلاوة كتاب ربه؛ روي ابن حبان وغيره أنّ النبي (ص) قال: "يقال لصاحب القرآن يوم القيامة (وفي رواية ابن ماجة: إذا دخل الجنة) إقرأ وارق ورتل كما كنت ترتل في دار الدنيا؛ فإن منزلتك عند آخر آية كنت تقرؤها"... وفي رواية الطبراني والدارمي قال (ص): (إنّ القرآن يلقى صاحبه يوم القيامة حين ينشق عنه القبر كالرجل الشاحب، فيقول له (القرآن): هل تعرفني؟ فيقول: ما أعرفك، فيقول: أنا صاحبك القرآن الذي أظمأتك في الهواجر وأسهرت ليلك، وإن كل تاجر من وراء تجارته، وإنك اليوم من وراء كل تجارة، فيُعطي الملك بيمينه والخلد بشماله، ويوضع على رأسه تاج الوقار، ويكسى والداه حلتين لا يقوم لهما الدنيا، فيقولان: بم كسينا هذا؟ ويقال لهما: بأخذ ولدكما القرآن (وفي رواية: بتعليم ولدكما القرآن)، وإن صاحب القرآن يقال له يوم القيامة: إقرأ وارق في الدرجات ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلك عند آخر آية معك"... وفي رواية الحاكم قال (ص): "يجيء صاحب القرآن يوم القيامة، فيقول القرآن: يا رب حلِّه، فيلبس تاج الكرامة، ثمّ يقول (القرآن): يا رب زده، يا رب ارض عنه، فيرضى عنه، ويقال له: إقرأ وارق ويزاد بكل آية حسنة".
    فصاحب القرآن الذي يلازمه بالتلاوة والعمل لا من يقرؤه ولا يعمل به يقال له: إقرأ وارتق في درجات الجنة ورتل فلا تستعجل وتلذذ بقراءتك في الجنة كما كنت ترتل في الدنيا وتحسن القراءة، وهنا إشارة إلى أنّ الجزاء يكون على الأعمال كما وكيفا، ولقد جاء في الأثر أن عدد درجات الجنة يساوي عدد آيات القرآن الكريم وهي تنيف على ستة آلاف آية، والمسافة بين الدرجة والأخرى كما جاء في الأحاديث تساوي ما بين السماء والأرض أو مسيرة سبعين عاماً أو مسيرة خمسمائة عام، ويمكن الجمع بين إختلاف عدد السنوات بان تحمل الخمسمائة على السير البطيء كسير الماشي وتحمل السبعين على السير السريع، ومن استوفى قراءة جميع القرآن وعمل به استولي على أقصى درجات الجنة، ومَن قرأ جزءاً منه كان رقيه في الدرجات على قدر ذلك، فيكن منتهى الثواب عند منتهى القراءة.
    إنّ أفضل الأعمال هي الحل والترحال مع كتاب الله تعالى، ومَن فعل ذلك صار صديقاً للقرآن وصاحباً له، روي الحاكم والدارمي أن رجلاً قال: يا رسول الله، أي الأعمال أفضل؟ قال (ص): الحال المرتحل، قال الرجل: يا رسول الله وما الحال المرتحل؟ قال (ص): "صاحب القرآن يضرب من أوله حتى يبلغ آخره، ومن آخره حتى يبلغ أوله، كلما حل ارتحل"... والآن ما رأيكم أن نقيم بيننا سباقاً على مدار عشر سنوات إن أحيانا الله تعالى، وميدان السباق هو كتاب الله تعالى، فلنحسب من اليوم عدد الختمات التي سنختمها خلال هذه الفترة، وذلك بوضع خط مائل (/) في نهاية المصحف بعد كل ختمة، عسى أن تأتي هذه المصاحف شاهداً لنا يوم القيامة.
    center][/center]

    زائر
    زائر

    رد: مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    مُساهمة من طرف زائر في الإثنين يناير 24, 2011 6:01 pm

    جزاك الله خيرا

    سوسو سلامونتى

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 24/01/2011

    رد: مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    مُساهمة من طرف سوسو سلامونتى في الإثنين يناير 24, 2011 6:33 pm

    بارك الله فيك
    وجزاك كل خير

    زائر
    زائر

    رد: مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس فبراير 03, 2011 8:03 pm

    جزاك الله خيرا

    نبيلة محمود خليل

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 23/11/2010

    رد: مصحفك في جيبك .. كنزٌ في قلبك

    مُساهمة من طرف نبيلة محمود خليل في السبت فبراير 05, 2011 10:58 am

    السلام عليكم

    كل الشكر والتقدير لك بارك الله فيك

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 2:41 pm